pub wiko

أخبار الرياضة

في ظل غياب تام لإدارة النادي

اتحاد الحراش يتعرض لـ "الحڨرة"

 يوجد فريق اتحاد الحراش في وضعية لا يحسد عليها نتيجة الظلم الكبير الذي يتعرض له سواء من طرف لجنة الانضباط التابعة  للرابطة المحترفة لكرة القدم أو من طرف الحكام .

ولازال سيناريو ظلم الحكام، أو بالأحرى أخطاءهم، يطال فريق اتحاد الحراش الذي خسر مساء أول أمس بثلاثية نظيفة أمام الجار  نصر حسين داي في داربي عاصمي ممل، حيث عكر الحكم حلالشي صفو المباراة التي كانت تتسم في غالبها بالحرارة واللعب  النظيف بين الفريقين، إلا أن احتسابه لضربتي جزاء لصالح النصرية  الأولى مشكوك في أمرها والثانية لا أساس لها من الصحة.  

ويعتبر ضربة موجعة أخرى لـ"الكواسر" في ظل سكوت إدارة الفريق،  وعلى رأسها محمد العايب، الذي لم يحرك ساكنا للدفاع عن  النادي.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها النادي الحراشي للظلم هذا الموسم، حيث لعب إتحاد الحراش مباراته السابقة أمام  شباب باتنة،  السبت الماضي بملعب أول نوفمبر بالمحمدية، برسم الجولة الـ19 من الرابطة المحترفة الأولى محروما من جمهوره،  ومن خدمات ثلاثة من لاعبيه الأساسيين، بالإضافة إلى مدربه بوعلام شارف، وهذا بعد العقوبات التي سلطتها عليهم لجنة الانضباط  للرابطة الوطنية المحترفة لكرة القدم.   هذه العقوبة الثلاثية أثرت كثيرا على الفريق الذي كان يحقق نتائج ايجابية متتالية انتهت بالتعادل  على أرضية ميدانه بنتيجة 1-1 .و في ظل هذا وذاك يبقى أنصار"الصفراء" يطالبون إدارة فريقهم بالتحرك للدفاع عن النادي الذي   تحاول بعض الأطراف -حسبهم- تكسيره وإدخاله في دوامة السقوط إلى الرابطة المحترفة الثانية.

مكتبة الفيديو

الأكثر قراءة