pub wiko

أخبار الرياضة

خلال دورة الدوحة الودية

"الخضر" يواجهون عمان في مباراة رد الاعتبار

يواجه المنتخب الوطني لكرة القدم اليوم نظيره العماني ابتداء من الساعة الثالثة زوالا بتوقيت الجزائر بالدوحة، في مباراة ودية، والتي سيدخلها الخضر من اجل تدارك الهزيمة في المباراة الودية الاولى امام العنابي (0 -1) الاربعاء الفارط ضمن تربصهم المقام بقطر.

ويسعى زملاء ياسين ابراهيمي لابداء ردة فعل ايجابية بالاداء والنتيجة لاستعادة الثقة مجددا لا سيما وانهم ظهروا بوجه شاحب في اللقاء الودي الاول في اول مباراة لهم بعد نهائيات كاس افريقيا للامم 5102 بغينيا الاستوائية، حيث حمّل الناخب الوطني كريستيان غوركوف الذي تلقى انتقادات لاذعة بعد الهزيمة لاعبيه مسؤولية السقوط امام  "العنابي" ، كما تطرق ايضا الى مشكل نقص الوتيرة، حيث اشار الى ثقل في اللعب والاكثار من الاحتفاظ بالكرة دون جدوى ما ادى الى هجمات مرتدة.

ويتواجد المدرب الفرنسي للمنتخب الوطني تحت ضغط ليس فقط اثر الهزيمة بل اثر عدم تمكنه من تحقيق الهدف المسطر من قبل الاتحادية، وهو بلوغ المربع الذهبي في "كاس افريقيا-5102". 

وبهذا، فإن اشبال غوركوف باتوا مطالبين بالتدارك امام منتخب عمان الذي يشرف عليه الفرنسي الآخر بول لوغوين، واستعادة نشوة الانتصارات، وهو ما يعوّل عليه اللاعبون كثيرا الذين سيدخلون اللقاء المقبل بشعار الفوز لا غير، حيث ان هزيمتهم امام  "العنابي" كانت بمثابة الدرس المفيد. وصرح مهاجم الخضر ونادي سبورتينغ لشبونة: "علينا ان نثأر لأنفسنا أمام عمان، لانه ليس المنتخب الجزائري الذي خسر امام قطر... لقد اثبتنا الكثير من الامور الجيدة من ذي قبل لكننا مطالبون بعدم تكرار ما حصل في اللقاء الودي الاول".

وبات الناخب الوطني غوركوف مطالبا بترتيب اوراقه قبل انطلاق تصفيات كأس افريقيا للامم 7102 في حال عدم تنظيمها بالجزائر وكذا التصفيات المؤهلة الى مونديال 8102 بروسيا.

  •  غوركوف حذر من النرفزة الزائدة لتايدر وبراهيمي وبن طالب

وفي سياق اخر، حذر مدرب المنتخب الوطني كريستيان غوركوف لاعبيه من النرفزة الزائدة داخل ارضية الملعب وخاصة مع الحكم، حيث كشف اللقاء الودي الذي نشطه المنتخب الوطني أمام نظيره القطري عن هشاشة الجانب النفسي لعديد اللاعبين، رغم أنهم ينشطون في أكبر وأبرز الأندية الأوربية على غرار تايدر وبراهيمي وبن طالب  الذين كثيرا ما تصدر عنهم تصرفات سلبية تجاه الحكم أو لاعبي المنتخب المنافس، وهو ما يعكس قلة الرزانة في الفترات الحاسمة للقاء، وسينعكس سلبا على مردودهم الفني فوق المستطيل الأخضر.

ولم يخف العديد من المدربين الجزائريين تأسفهم لمثل هذه الممارسات التي تبين سهولة وقوع العديد من ركائز "الخضر" في فخ الاستفزاز وفقدان الأعصاب حتى في المباريات الودية، في الوقت الذي كشفت العديد من المباريات الرسمية السابقة عن مثل هذه السيناريوهات، على غرار ما حدث في نهائيات كأس أمم إفريقيا، وتسبب فيها نفس اللاعبين تقريبا، ما جعل الجمهور الجزائري يتعوّد على مثل هذه الاحتجاجات الصادرة من تايدر وبن طالب وغيرهم، وهو ما يفرض على المدرب غوركوف مراعاة هذا الجانب والتدخل بحزم لوضع لاعبيه في الصورة، بغية الحفاظ على استقرار المجموعة، وتفادي خرجات من هذا النوع التي قد تكلف "الخضر" غاليا في المباريات الرسمية المقبلة.

  • تغييرات كبيرة في التشكيلة الأساسية

وسيلجأ مدرب الخضر كريستيان غوركوف لإحداث تغييرات كبيرة على التشكيلة الأساسية التي ستواجه منتخب سلطنة عمان اليوم بملعب قطر، حيث سيمنح غوركوف الفرصة لكل اللاعبين الجدد لبداية اللقاء الودي في مواجهة أشبال المدرب الفرنسي لسلطنة عمان بول لوغوان خاصة بالنسبة للعناصر التي لم تشارك في أول لقاء ودي أمام منتخب قطر، وذلك بهدف معاينة كل اللاعبين المشاركين في دورة قطر من أجل تدعيم صفوف الخضر بلاعبين جدد في المراكز التي يعاني فيها من ضعف. وتمس التغييرات مختلف الخطوط، حيث سيحرس مرمى الخضر أمام منتخب عمان إما عسلة أو سيدريك، كما سيقحم الناخب الوطني لاعب الوسط بفريق شبيبة القبائل بن العمري إلى جانب حليش في محور الدفاع، أما  بالنسبة للظهيرين الدفاعيين سوف يتشكّلان من مصباح وزفان، فيما سيحتفظ بثنائي الارتكاز بن طالب وتايدر بعد إصابة مدحي لحسن الذي لن يتمكن من المشاركة في هذه المباراة. وفي التنشيط الهجومي، سنجد بلايلي بمركز صناعة اللعب وشنيحي كمهاجم أيسر، إضافة إلى فغولي في الرواق الأيمن للهجوم، بينما سيعتمد على بلفوضيل كقلب هجوم.

 

مكتبة الفيديو

الأكثر قراءة