pub wiko

الأخبار الوطنية والسياسية

رغم مخاطرها على النظر: النظارات الشمسية تكتسح المحلات و الأرصفة

تكتسح النظارات الشمسية، مختلف المحلات التجارية الخاصة بالإكسسوارات والأسواق الفوضوية التي تعرض فيها بأثمان زهيدة دون رادع أو قانون يحمي المستهلك من مثل هذه السلع المقلّدة والتي تضر بالبصر بالدرجة الأولى كونها لا تلتزم بالمعايير المحدّدة، وتشكّل عنصر جذب بالنسبة لصغار السن ممن ليست لديهم الإمكانيات لشراء نظارات ذات ماركات عالمية مشهورة لتصبح  اليوم تنافس وبشكل كبير الأصلية التي تباع في محلات النظارات الطبية.

يزداد خلال هذه الأيام الربيعية مع الارتفاع المحسوس في رجات الحرارة، إقبال المواطنون على اقتناء النظارات الشمسية المقلّدة بمختلف أشكالها و طرازها خاصّة فئة الشّباب و من كلا الجنسين لحماية أعينهم من الأشعة فوق البنفسجية الضارة الصادرة عن الشمس ، غير مدركين مخاطر ارتداء النظارات الشمسية ذات العدسات البلاستيكية  التي لا توفر الحماية لأعينهم لأنها ليست أصلية و غير طبية و مجهولة المصدر.

 ويتهافت هؤلاء على محلات الإكسسوارات و الأسواق الفوضوية وحتى على أرصفة الطرقات التي تعرض فيها النظارات الشمسية المقلّدة بمختلف الأحجام و الأشكال والألوان بأثمان تكون في الغالب في متناول الجميع، ولعل انخفاض أسعارها أسهم بانتشار هذه الأصناف بين أيادي الشباب، حيث يقوم الباعة بالترويج لها على أنها أصلية للفت انتباه الزبائن وذلك في ظل غياب أي رادع أو قانون يمنع بيع مثل هذه النظارات.

 وبالرغم من التحذيرات التي يطلقها أطباء العيون والحملات التحسيسية التي تحذّر من خطر ارتداء النظارات الشمسية المقلّدة على العيون إلا أن محبي التجديد والموضة لا يمكنهم الاستغناء عنها حتى ولو كان الأمر على حساب صحتهم، لا لشيء سوى للظهور في كامل أناقتهم بمراعاتهم الجانب الجمالي قبل كل شيء .

 تقول الأخصائية في طب وجراحة العيون " سالمي نعيمة"، أن ارتداء النظارات  الشمسية المقلّدة  تؤثر سلبا على النظر وتسبب الصداع  وتصيب العيون بأمراض مختلفة منها جفاف العين أو الماء الأبيض الذي قد يؤدي بالإنسان إلى فقدان بصره مع طول فترة استخدامها.

موضحة أن هذه النظارات تضر بشبكة العين كثيرا و تدمرها بسبب المواد التي تُصنع منها كما أن ارتدائها لفترة طويلة يؤدي إلى خطر الإصابة بالمياه الزرقاء و ضعف الرؤية بنسبة كبيرة، مردفة "إن التعرض للأشعة فوق البنفسجية تضر كثيرا بالعيون لان هذه الأخيرة حساسة جدا إن لم يتم حمايتها بنظارات شمسية أصلية، ويمكن للإنسان أن يتعرض لخطر العمى بسبب أن بعض العدسات تؤذي أكثر مما تفيد، والكثير من الأشخاص يرتدون نظارات شمسية غير ملائمة وغير خاضعة لأسس الحماية من أشعه الشمس الضارة وبعض الشباب يولون أهمية للموضة قبل الوظيفة"، وأشارت محدثتنا إلى أنّ النظارات الشمسية الأصلية ضرورية جدا للذين يعانون من الحساسية العالية من الشمس وأصحاب العدسات اللاصقة وسائقي السيارات، محذرة في السياق ذاته من اقتناء النظارات المقلدة و التي يبقى مصدرها و حتى المواد التي تصنع منها مجهولا، و هنا تكمن خطورتها و ضررها رغم أنها تكسب الأناقة و الجمال.

من جهته  "مايد نور الدين" صاحب محل لبيع النظارات الطبية بالمدينة الجديدة في تيزي وزو، أكّد أن النظارات الشمسية المقلدة التي يتم عرضها بالأسواق بطريقة ملفتة للزبائن، تلحق الضرر بالأعين، سيما وأن عدساتها مصنوعة من البلاستيك الذي لا يمنع الأشعة فوق البنفسجية من التسرب والتي تسبب أمراضا مزمنة للعين، ولا يوفر الحماية اللازمة للعين كما أن المواد التي تصنع بها خطيرة على صحة المستهلك لأنها غير خاضعة للمعايير الطبية وعدم ارتدائها أحسن بكثير من تركها للشمس مضيفا أن غالبية تلك النظارات التي غزت الأسواق الجزائرية يتم جلبها من الصين لتباع للجزائريين الذين يضعون اعتبارات الموضة والسعر الزهيد  قبل سلامة العين، وقال من جهة أخرى انه بإمكان الأفراد اقتناء نظارات شمسية أصليّة بأسعار معقولة من محلات بيع النظارات الطبية .

غلاء أسعار الأصلية دفع بالمستهلك إلى البديل في الأسواق الشعبية وعلى الأرصفة

تقول الطالبة الجامعية آمال التي التقينا بها في محل الإكسسوارات و هي تجرّب النظارات الشمسية التي تليق بشكل وجهها و لون شعرها، أنها تشتري نظارات شمسية مقلّدة في كل موسم ليس فقط في فصل الصيف أو الربيع بل حتى في فصل الشتاء لأنها تعشق التجديد، وتلجأ إلى الأسواق الفوضوية والطاولات والأرصفة و المحلات الخاصة ببيع الإكسسوارات لشرائها بأثمان تتراوح بين 350 و 500 دج، مضيفة بأنها عوض أن تشتري نظارة واحدة في الموسم تقوم باقتناء العديد منها لتتمكن من التجديد ولتبدو في كامل أناقتها وجاذبيتها ، وعن المخاطر التي قد تلحق بعيونها جراء هذا التصرّف غير المسؤول، تقول آمال أنها اعتادت منذ سنوات اقتناء مثل هذه النظارات واعتبرت أن ما يروّج حولها مجرّد إشاعات من طرف أصحاب محلات النظارات الطبية لبيع سلعهم المتكدّسة على خد تعبيرها، ضاربة عرض الحائط تحذيرات أطباء العيون والمختصين مضيفة بان لو كان الأمر صحيحا لأصيبت بمشاكل في عيونها منذ مدّة كما أكدت من جهة أخرى بأنها لا ترتديها لفترة طويلة في اليوم،بل تستعملها فقط عندما تكون خارج الجامعة لوقت معين.

 من جهتها أبدت والدة طفل لا يتعدى عمره أربعة سنوات ويرتدي نظارات شمسية مقلّدة من سعر 200 دج أن ابنها ألح عليها لتشتريها إياه، وقالت بأنها غير مؤذية بل العكس فهي تحمي عيونه من أشعة الشمس ولم تعترف بأنها يمكن أن تؤدي به إلى ما لا يحمد عقباه في حال تعنته على ارتدائها دون عرضه على طبيب العيون  .

 

توقيف شخص هم بإخراج 50 ألف أورو بمطار هواري بومدين

  تمكنت مصالح شرطة الحدود بمطار هواري بومدين من توقيف شخص حاول مغادرة التراب الوطني دون التصريح بمبلغ مالي قدر بـ 50 ألف أورو.

اِقرأ المزيد...

بوتفليقة وساسو نغيسو يبحثان التعاون الثنائي والأزمة الليبية

     استقبل رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، أمس، مع الرئيس الكونغولي، دونيس ساسو نغيسو، الذي يقوم بزيارة دولة إلى الجزائر منذ الاثنين ودامت أربعة أيام، بدعوة من الرئيس بوتفليقة. وهي مناسبة رد من خلالها على إشاعات تفيد بأن صحة الرئيس تدهورت إلى حد منعه من التحرك.

اِقرأ المزيد...

مكتبة الفيديو

الأكثر قراءة

  • إلغاء شروط المشاركة في مسابقة الدكتوراه "أل أم دي"

    إقرأ المزيد...

  • مسابقات التوظيـــف في قطاع التربية لـ2017-2016 تجرى بين شهري فيفري ومارس 2016

    إقرأ المزيد...

  • رسميا : دفع الشطر الثانـي وتحديد مواقع سكنات ‘’عــدل ‘’1‘’ سيكون نهـايــة السنـة الجـاريـة

    إقرأ المزيد...

  • شباب عقود ماقبل التشغيل يشددون على رفع الاجور ودمجهم مع وزارة العمل

    إقرأ المزيد...

  • ڤرين يكشف عن إجــراء تغييرات فــي خط الصحـف العموميــة

    إقرأ المزيد...

  • سكان موقع الزعاترية سيدي عبد الله ينتفضون

    إقرأ المزيد...

  • بن غبريط تعلن عن فتح مسابقات التوظيف خلال شهر أفريل الجاري

    إقرأ المزيد...

  • وفاة شابة في ظروف غامضة في بيت الراقي بلحمر ابو مسلم بغليزان

    إقرأ المزيد...

  • وفاة ساعد قروابي نجل عميد الأغنية الشعبية الهاشمي قروابي

    إقرأ المزيد...

  • "480 مادة و9 أبواب في قانون الصحة الجديد لن تمس بحقوق ومتطلبات المرضى"

    إقرأ المزيد...