pub wiko

الأخبار الوطنية والسياسية

فيما تدهورت حالته الاجتماعية جراء تسريحه من عمله

قضية عبد الله رحال على طاولة وزير السكن

 ذكرت النائب البرلمانية سميرة ضوايفية للاحداث أن قضية النقابي عبد الله رحال لازالت مطروحة أمام وزارة السكن معتبرة ان قرار  التسريح بالتعسفي بأتم معنى الكلمة

و بأن مدير عام المؤسسة لم يقدم للمحكمة ما يثبت ارتكابه  لأي خطأ جسيم يستوجب التسريح بل و يتناقض مع التقرير المرفوع الى وزير  السكن فبالإضافة إلى ما جاء في نص الحكم القضائي من أن مدير عام مؤسسة سي.أن.أل لم يحترم القانون الداخلي لمؤسسته بعدم إحالة العامل المسرح على لجنة التأديب و بانتهاكه الصريح للقانون 90-11 المتعلق بعلاقات العمل و ذلك بقيامه بتسريحه للمعني و هو في عطلة سنوية و كذا بانتهاكه للقانون 90-14 المحدد لكيفية ممارسة الحق النقابي و ذلك بعدم رفعه للحصانة النقابية عن النقابي : "رحال عبد الله" مما يجعل هذا التسريح باطلا و عديم الأثر بنص مواد نفس القانون كما ذكرت النائبة البرلمانية بأن مدير عام مؤسسة الصندوق الوطني للسكن ارتكب جريمة لا تغتفر تمثلت في مغالطة وزارة السكن  بتقريره المرفوع بل و غالط حتى نواب البرلمان الذين طرحوا هذه القضية خلال تدخلاتهم  بالمجلس الشعبي الوطني بصفتهم  ممثلين عن الشعب الجزائري بل و لم يحترم حتى المؤسسة التي هو على رأسها و الوزارة الوصية عليه مما ينم عن لامبالاة غير مسموح بها على هذا المستوى راح ضحيتها مستقبل هذا النقابي مع كل ما انجر على ذلك من تبعات اجتماعية جد قاسية عانى منها و لا يزال منذ تاريخ تسريحه إلى يومنا هذا و في الأخير توجهت ضوايفية للوزير تبون بغية إعطائه لأمر و قرار إعادة إدماج "رحال عبد الله" إلى عمله ليتسنى لجميع الأطراف الفاعلة و المتضامنة مع النقابي الغلق النهائي لهذه القضية التي أسالت الكثير من الحبر.

 

مكتبة الفيديو