الأخبار الوطنية والسياسية

أرجعوه إلى وفرة الإنتاج

مهنيون: استقرار استثنائي لأسعار الخضر والفواكه في رمضان

    تعرف أسواق الجملة للخضر والفواكه استقرارا تراجعا غير مسبوق في الأسعار خلال الأيام الأولى من شهر رمضان  مع وفرة في مختلف المنتجات الموسمية، ما جعل رمضان الحالي استثناء، حيث تكون إجراءات وزارة التجارة قد أتت أكلها.

   وأفاد رئيس جمعية الوكلاء بسوق الجملة للخضر والفواكه بالكاليتوس، محمد مجبر، بأنه منذ 15 سنة لم نسجل وفرة مماثلة في المنتوج"، حيث تم تسجيل إنتاج وفير هذه السنة مقارنة بالسنوات الماضية. وقال إن "هذه الوفرة في المنتوج لا تخدم المضاربين، ولا يمكن أن يكون هناك إحتكار".

من جانبه، قال وكيل بسوق الجملة للخضر والفواكه، موسى جعدي، في تصريح لإذاعة "البهجة"، اليوم، أنه في اليوم الأول من رمضان وصل سعر الطماطم إلى 30 دينارا، أما في سوق التجزئة وصل سعرها إلى 100 دينار، وبالتالي فإن بائع التجزئة يأخذ أكثر من الفلاح.

   وبينما قال المتحدث "إن توفر المنتوج جعل السعر ينخفض بـ 10 إلى 25 دينار يوميا"، أشار إلى أن هذه الأسواق ينقصها التسيير والتنظيم، حيث أن بالحلقة بين المنتج والبائع بالجملة تبقى خارج الإطار.