الأخبار الوطنية والسياسية

أكد تمسك الحزب بمبادئ الزعيم الراحل حسين آيت أحمد

بوشافة : سنخوض التشريعيات بخطاب مغاير وبهدف الفوز

أكد الأمين الوطني الأول لجبهة القوى الاشتراكية،عبد المالك بوشافة، اليوم السبت، أن خطاب الحزب سيكون في الاستحقاقات القادمة مغايرا وسيصنع الفارق عما هو سائد في الساحة السياسية.

وأبرز بوشافة، في كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح أشغال مؤتمر فدرالية الجزائر العاصمة للحزب، أن قوة أي حزب تكمن في تناسق مواقفه ووضوح رؤيته، معتبرا أن تشريعيات 4 ماي القادم ستكون"فرصة لزرع الأمل ونبذ كل مظاهر الإحباط واليأس وكل أشكال العنف والتعصب".

وأشار الأمين الوطني الأول لـ"الافافاس"  إلى أن الحزب سيجعل من مشاركته في الانتخابات المقبلة موعدا لتوضيح قناعته ورص صفوفه وتوسيع انتشاره بخطى ثابتة، مؤكدا أنه سيدخل هذا الاستحقاق بهدف الفوز بالمقاعد حيث أمكن ذلك.

وأشار بوشافة إلى أن الحملة الانتخابية للحزب ستكون ردا قاطعا لكل المتربصين و"المشككين وتأكيدا لتمسكنا بمبادئنا الأولية وأهدافنا التأسيسية كما رسمها زعيمنا الراحل، حسين آيت أحمد"، مشيرا إلى أن إعادة بناء الإجماع الوطني هو الخلاص الذي يناضل الحزب من أجله.